الاسهم الامريكية

المؤشرات الأمريكية الآجلة تتداول على تباين وتترقب مطالبات البطالة بواسطة Investing.com

© Reuters.

بقلم بيتر نيرس

Investing.comتتحضر الأسهم الأمريكية لافتتاح جلسة اليوم على تباين، بعد أن توقفت قرب أعلى مستوياتها، في انتظار المزيد من الإشارات على مدى صحة الاقتصاد، بينما تترقب بيانات مطالبات البطالة الأسبوعية اليوم، وتقرير الوظائف الشهري يوم غد الجمعة، وبينما تتزايد أرقام الوباء، وتتزايد معها احتمالات الحصول على حزمة التحفيز الموعودة، أخيراً.

فعند الساعة 7:05 صباحاً بالتوقيت الأمريكي الشرقي (12:05 صباحاً بتوقيت جرينيتش)، تراجعت العقود الآجلة لمؤشر {{8873| جونز}} بـ 5 نقاط أو ما يعادل أقل من 0.1٪. وتقدمت العقود الآجلة لمؤشر {{8839|إس إن بي 500}} بنقطة يتيمة، أما العقود الآجلة لمؤشر {{8874| 100}} فلقد ارتفعت بنسبة 0.2٪، أو 31 نقطة.

وكانت جلسة الأربعاء هادئة إلى حد كبير، حيث حقق كل من مؤشر {{169|داو جونز}} ومؤشر {{166|إس إن بي 500}} مكاسب طفيفة بلغت 0.2٪، أما مؤشر {{14958|نازداك}} فلقد تراجع بنسبة هامشية بلغت 0.1٪. ورغم أن المكاسب كانت طفيفة لمؤشر (إس إن بي)، إلا أنها كانت كافية لتسجيل أعلى مستوى تاريخي جديد، هو المستوى القياسي الثامن والعشرين الذي يسجله المؤشر هذا العام.

وفي أهم أخبار اللقاحات في الـ 24 ساعة الأخيرة، أصبحت وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية البريطانية أول جهة تنظيمية على مستوى العالم تمنح لقاحاً من لقاحات الكورونا الموافقة الرسمية. فلقد حصل لقاح BNT162b2 الذي كان نتيجة لعمل مشترك بين بيو إن تيك (F:) الألمانية، وفايزر (NYSE:) الأمريكية، على الموافقة بشكل رسمي يوم أمس الأربعاء. وتسببت هذه الأخبار في تقديم المزيد من الدعم لأسواق الأسهم الأمريكية والعالمية.

ومن المقرر أن تجتمع اللجنة الاستشارية في هيئة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA الأسبوع القادم للنظر في موافقات اللقاحات. وتنتظر شركة موديرنا (NASDAQ:) حصولها على الموافقات كذلك، وهي التي كانت قد أعلنت في بداية الأسبوع أنها قدمت طلباً رسمياً للحصول على موافقة طارئة للقاحها mRNA-1273، في كل من الولايات المتحدة وأوروبا، بعد أن أظهرت النتائج الكاملة للدراسة التي قامت بها الشركة فعالية مثيرة للأعجاب، مع عدم وجود مخاوف خطيرة تتعلق بالسلامة.

وشهدت الولايات المتحدة أكثر أيامها دموية منذ بداية الوباء، حيث سجلت يوم أمس أكثر من 2,700 حالة وفاة مرتبطة بفايروس كورونا، ليصل عدد الوفيات خلال اليومين الماضيين فقط إلى 5 آلاف. كما سجل عدد المصابين الذين تم إدخالهم إلى المستشفيات رقماً قياسياً جديداً، حيث وصل إلى 100,000 لأول مرة.

وعلى جبهة التحفيز، ألقى كبار الديمقراطيين بثقلهم وراء اقتراح من الحزبين لحزمة مساعدات بقيمة 908 بليون دولار، مما ضغط على زعيم مجلس الشيوخ، الجمهوري ميتش ماكونيل، للتخلي عن خطته لإعادة حزمة أكثر تواضعاً إلى أرضية المجلس الأعلى بين مجلسي الكونغرس.

وقال الرئيس المنتخب جو بايدن ورئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي وزعيم الأقلية في مجلس الشيوخ تشاك شومر إن مشروع القانون سيكون مقبولاً كنقطة انطلاق.

واتضحت الحاجة إلى المزيد من التحفيز بشكل متزايد في البيانات التي صدرت يوم أمس الأربعاء، حيث جاءت الأرقام التي تضمنها كل من {{ecl-1||تقرير شركة ADP}} للوظائف، واستطلاع ISM للقطاع التصنيعي لشهر نوفمبر، دون التوقعات. كما انخفضت مبيعات السيارات والشاحنات في أكتوبر.

أما على الأجندة الاقتصادية لليوم، فستبحث الأسواق عن المزيد المؤشرات على مدى صحة سوق العمل الأمريكي، عندما يتم الإعلان عن أرقام مطالبات البطالة عند الساعة 8:30 صباحاً بالتوقيت الأمريكي الشرقي (1:30 ظهراً بتوقيت غرينتش).

ويتوقع المحللون ان تتراجع {{ecl-294||مطالبات البطالة الأولية}} بشكل طفيف للغاية، إلى 775 ألف مطالبة، لتبقى تحت مستوى الـ 800 ألف كما كان الحال في الأسابيع الأخيرة. أما {{ecl-522||المطالبات المستمرة}}، والتي تصدر بحسب بيانات الأسبوع الذي يسبق أسبوع المطالبات الأولية، فيُتوقع أن تتراجع بنحو 156 ألفاً إلى 5.915 مليون مطالبة.

أما أبرز الأحداث الاقتصادية لهذا الأسبوع فسيكون تقرير وزارة العمل الأمريكية، أو تقرير {{ecl-227||الوظائف}} الشهري، والذي سيصدر في موعده المعتاد يوم غد الجمعة عند الساعة 8:30 صباحاً بالتوقيت الأمريكي الشرقي. ومن المتوقع أن يظهر التقرير إضافة 469 ألف وظيفة، وانخفاضاً آخر في معدل {{ecl-300||البطالة}} إلى 4.3٪، من 4.5٪ في الشهر السابق.

ونعود إلى أجندة اليوم الخميس، حيث ستترقب الأسواق بالإضافة إلى مطالبات البطالة تقرير {{ecl-888||وظائف شالينجر}} الذي سيصدر في ذات توقيت تقرير مطالبات البطالة، و{{ecl-176||مسح ISM للقطاعات غير الصناعية}}، والمقرر صدوره عند الساعة 10:00 صباحاً بالتوقيت الشرقي.

وتتضمن قائمة الأسهم التي قد تُسلط عليها الأضواء في جلسة اليوم سلسلة محلات الخصومات دولار جنيرال (NYSE:)، وتي دي بانك، وسلسلة متاجر البيع بالتجزئة كروغر (NYSE:)، وشركة بيع مستحضرات التجميل ألتا (NASDAQ:)، والتي ستعلن جميعها عن بياناتها الفصلية اليوم. بالإضافة إلى جاي دي دوت كوم (NASDAQ:)، التي أكملت اكتتاباً عاماً أولياً لاقى استحساناً، لشركة الرعاية الصحية التابعة لها في هونغ كونغ.

وفي أسواق النفط، تراجعت الأسعار بشكل طفيف، وسط حالة ترقب لما سيقرره عمالقة إنتاج النفط في العالم، في اجتماع سينطلق خلال ساعة من الآن، بعد أن تم تأجيله من موعده الأصلي الذي كان يوم الثلاثاء. وستجتمع الدول الأعضاء في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك)، وحلفاؤها الذين يشكلون معاً مجموعة أوبك+، لاتخاذ قرار بشأن سياسة الإنتاج الخاصة بالمجموعة خلال عام 2021. وسيبدأ الاجتماع عند الساعة 8:00 صباحاً بالتوقيت الأمريكي الشرقي (1:00 ظهراً بتوقيت جرينتش).

وتشير التوقعات بأن الكتلة الموسعة، ستجمد الإنتاج عند المستويات الحالية، لمواجهة الانكماش الاقتصادي الأخير في أوروبا والولايات المتحدة. ولكن هذه التوقعات أصبحت محل شك بعد أن ذكرت تقارير إخبارية أن روسيا تمارس ضغوطاً من أجل إقرار زيادة متواضعة في الإنتاج بدءاً من أول أيام العام الجديد.

وذكرت أرغوس ميديا أن روسيا اقترحت زيادة الإنتاج بمقدار نصف مليون برميل يومياً خلال الربع الأول من عام 2021. وتفرض الكتلة حالياً قيوداً على الإنتاج تبلغ 7.68 مليون برميل يومياً، في محاولة لإعادة التوازن بين العرض والطلب في الأسواق العالمية.

وعند كتابة هذا التقرير، انخفضت عقود {{8849|الخام الأمريكي}} الآجلة بنسبة 0.7٪ لتتداول عند 44.97 دولار للبرميل، بينما تراجعت العقود الآجلة لنفط {{8833|برنت}} والتي تُعتبر المعيار العالمي في أسعار النفط، بنسبة 0.2٪ لتتداول عند 48.17 دولار للبرميل.

وفي أسواق المعادن الثمينة، تقدمت عقود {{8830|الذهب}} الآجلة بنسبة 0.8٪ لتتداول حول مستوى 1,844 دولار للأونصة. أما في أسواق العملات، فلقد ارتفع {{1|اليورو}} امام الدولار بنسبة 0.1٪ ليتداول عند 1.2127.

— to sa.investing.com

Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Close
ارجو ترك اسمك لبدء المحادِثه ؟
اهلا بك ارجو ترك اسمك لبدء المحادثه