الاسهم الامريكية

الأسهم الأمريكية تتراجع من مستويات قياسية بفعل مبيعات لجني الأرباح

هبطت المؤشرات الرئيسة للأسهم الأمريكية عند الافتتاح أمس متراجعة عن مستويات قياسية مع إقبال المتعاملين على مبيعات لجني الأرباح بعد صعود حاد أثاره اللقاح والتحفيز المالي.
وبحسب “رويترز”، بدأ مؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول في بورصة “وول ستريت” منخفضا 82.60 نقطة، أو 0.27 في المائة، إلى 31015.37 نقطة في حين تراجع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 القياسي 21.50 نقطة، أو 0.56 في المائة، إلى 3803.14 نقطة.
وهبط مؤشر ناسداك المجمع، الذي تغلب عليه أسهم التكنولوجيا 153.20 نقطة، أو 1.16 في المائة، إلى 13048.78 نقطة.
وخسرت “تويتر” نحو خمسة مليارات دولار من قيمتها السوقية أمس بعد قرار تعليق حساب الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الذي يحظى بمتابعة واسعة تعليقا نهائيا حيث أثارت الخطوة بواعث قلق في أوساط المستثمرين حيال تنظيم الشبكات الاجتماعية في المستقبل.
وكانت “تويتر” قالت الجمعة إن تعليق حساب ترمب، الذي له ما يربو على 88 مليون متابع، جاء بسبب خطر اندلاع مزيد من العنف، وذلك بعد اقتحام مبنى الكونجرس الأمريكي الأسبوع الماضي.
وأثار ذلك بواعث قلق المستثمرين، الذين يخشون من أن تصبح “تويتر” أكثر انكشافا على مخاطر أي مسعى تنظيمي مقارنة بمنافسيها الأكبر “فيسبوك” و”ألفابت” مالكة كل من “جوجل” و”يوتيوب”.
وفرضت منصات إعلام اجتماعي أخرى مثل “فيسبوك” حظرا مماثلا على ترمب، لكن تراجع سهم “تويتر” بما يصل إلى 12 في المائة تجاوز بكثير خسائر أسهم أي من منافسيها.
من جهة أخرى، نزلت الأسهم الأوروبية عن ذروة ما يزيد على عشرة أشهر أمس مع جني مستثمرين الأرباح بعد أسبوع قوي، بينما دفعت زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا في القارة والبر الرئيس للصين أسهم الطاقة والتعدين للهبوط.
ونزل مؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.7 في المائة، وفقد المؤشر الألماني 0.4 في المائة، وكاك 40 الفرنسي 0.8 في المائة.
وقالت “يورونكست” المشغلة للبورصات إنها أصلحت مشكلة فنية أثرت في التداول في العقود الآجلة الخاصة بمؤشر كاك 40.
وأعلنت ألمانيا تزايد الإصابات في حين تخضع أوروبا لأشد القيود صرامة، بينما شهدت الصين أكبر زيادة يومية فيما يزيد على خمسة أشهر. وانخفضت أسهم “بي بي” و”رويال داتش شل” و”توتال” مع هبوط أسعار النفط جراء تجدد المخاوف حيال الطلب على الوقود عالميا في ظل تزايد الإصابات بكورونا.
وفقدت أسهم شركات التعدين 0.4 في المائة مع ضغط الدولار القوي على أسعار السلع.
وتراجع المؤشر القيادي في لندن نحو 1.1 في المائة.

— to www.aleqt.com

Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Close
ارجو ترك اسمك لبدء المحادِثه ؟
اهلا بك ارجو ترك اسمك لبدء المحادثه